منتديات عظمة هذا اليوم
عزيزي الزائر الكريم يسعدنا انضمامك للصفوة في منتديات عظمة هذا اليوم
ارجو الضغط على زر تسجيل ومليء البيانات
في حالة مواجهتك لاي مشكلة ارجو الاتصال فورا بالادارة على الايميل التالي
the_great_day@live.se

يا إلهي أغث هؤلاء البؤساء، ويا موجدي ارحم هؤلاء الأطفال، ويا إلهي الرّؤوف اقطع هذا السّيل الشّديد، ويا خالق العالم أخمد هذه النّار المشتعلة، ويا مغيثنا أغث صراخ هؤلاء الأيتام، ويا أيّها الحاكم الحقيقيّ سلّ الأمّهات جريحات الأكباد،ع ع



style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="7566737684"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="4473670482"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="2996937285"
data-ad-format="auto">


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 35 بتاريخ 2010-11-08, 18:40

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

قسوة عملية التطهير التى تحدث بسبب الكوارث الطبيعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

Admain


رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة
يتفضل حضرة شوقي افندى ولي الامر للدين البهائي فيبين ان عملية التطهير والاعداد امر لازم للبشرية كي تتخلص و من ناحية , من دنس الاصنام الجامدة من النظم والعقائد التي تقوم على عبادتها دون وعي او ادراك . ومن الناحية الاخرى تنضج العالم روحيا وفكريا وتجعله قادرا على القيام بعملية توحيد شعوبه وقبائله واحلال الامن والسلام في العالم والدخول في العصر الذهبي , فيقول :
يبدو انك تشكو من الكوارث والنكبات التي المت بالبشرية , ان مرحلة التطهير امر لا مفر منه اثناء التطور الروحاني للانسانية لانه خلال المرور بهذه المرحلة تظهر الاحتياجات المادية المبالغ فيها على حقيقتها وما لم يتعلم المجتمع ان يولي اهمية اكبر للمسائل الروحانية فأنه لن يكون لائقا للولوج الى العصر الذهبي الذي بشر به حضرة بهاء الله فالكوارث الحالية جزء من عملية التطهير هذه وخلال هذه الكوارث وحدها يتعلم الانسان درسه فهي تعلم الامم بأن عليهم ان ينظروا للاشياء نظرة عالمية كما تجعل الفرد يولي اهمية اكبر لصحته الروحانية بدلا صحته الجسمانية وفي خضم عملية التطهير هذه وعندما تكون البشرية جمعاء في خضم معاناة شديدة قاسية لا يضن البهائيون انهم في منأى عن مكروه ولن يصيبهم شيء فإذا نظرنا الى القشة الموجودة في اعيننا فأننا سوف ندرك على الفور اننا نحن ايضا مقصودون بهذه المعاناة نحن الذين ندعي بأننا وصلنا , فأن مثل هذه الازمات العالمية ضرورية لتنبيهنا الى اهمية واجبنا للقيام بالمهمة الموكلة الينا فالمعاناة سوف تزيد من طاقتنا لنهيء للبشرية الطريق نحو الخلاص , وسوف توقظنا من رقدتنا لأننا متخلفون عن القيام بما في وسعنا القيام به وايصال الرسالة التي ائتمنا عليها .
وفي مناسبة اخرى بين لنا الحكم الذي اصدره الله في حق انسانية غافلة وما سوف يتمخض عنه فتفضل قائلا :
ان هذه القضاء الالهي المبرم كما يرونه اولئك الذين ادركوا بأن حضرة بهاء الله هو الناطق بأسم الله وسوله الاعظم على الارض ( من ناحية ) نكبة جزائية (ومن الناحية اخرى) اعلى درجات التأديب الالهي وهو في نفس الوقت تفقد من الله وعملية تطهير للبشر يعاقب بناره انسانية فاسدة يلحم أجزاؤها في وحدة عضوية لمجتمع عالمي شامل لا انفصال له والبشر في السنوات الحاسمة هذه , التي تؤشر بمرور القرن الاول للدور البهائي التي تعلن في نفس الوقت عن افتتاح قرن جديد , مدعو , بأمر من الحاكم المنجي للجنس البشري للحساب على ما ارتكبوه في الماضي كما يتم في نفس الوقت تطهيره واعداده للقيام برسالته المستقبليه فالبشر لا يستطيع الفرار من مسؤولياته التي مضت , ولا ان يتملص من مسؤولياته القادمة فالله الذي لا تأخذه سنة ولا نوم العادل والمحبوب و الآمر الحكيم قادر في هذا الدور العظيم ان لا يسمح بذنوب انسانية ضالة سواء عمدا او سهوا , تذهب بلا عقاب , ولا يرغب في ان يهجر اولاده ويتركهم الى قضائهم المحتوم ويحرمهم من تلك المرحلة الاخيرة والعليا في سفر تطورهم الطويل و البطيء والمؤلم الذي في نفس الوقت هو نصيبهم المشروع الذي لا ينازعهم فيه احد وقضائهم المقدر لهم .
يتفضل حضرة شوقي افندي فيشرح مبينا :
ان الحوادث القاسية والازمات والصدمات التي لا تخطر على العقل والحروب والمجاعات والامراض الفتاكة كل هذا مجتمعة قد تتضافر على جيل غافل وتنقش على قلبه الحقائق والمباديء التي رفض الاعتراف بها واتباعها .


من كتاب ( علم التليغ ) من احيا نفسا .

Admain


رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة
شكرا للعضوة الغالية

bahai rose

التي دعمت ادارة المنتدي بهذا الموضوع

البهيج


عضو فضي
عضو فضي
انه فعلا التأديب الالهي لآنقاذ البشرية من المستنقع الذي تغوص فيه بسبب ابتعادها عن الروحانية . ندعوا رب العزة ان يشمل عباده برحمته الواسعة وعفوه وغفرانه.

الوردة البيضاء


عضو فضي
عضو فضي
أعزائي، هذه محاولة متواضعة لترجمة بعض النصوص المتوجهة من بيت العدل الأعظم لبعض الحباء أو المحافل الروحانية المركزية بخصوص
مشاركة البهائيين في المظاهرات:
إن المظاهرات للقوة كالتي تجري الآن في انكلترا ، هي ليست فاعلة أو مؤثرة ولا قضية للنسوة أو للمساواة.
(حضرة عبد البهاء ، السلام العالمي ، ص 283)
=======================
1805. يجب على البهائيين تجنب وبشكل صارم المشاركة في القضايا السياسية أي أنهم لا يستطيعون المشاركة في المظاهرات المناهضة للتمييز العنصري
"ردا على رسالتكم المؤرخة 15 يوليو التي ترغب فيها بمزيد من التوضيح بشأن قضية التمييز العنصري ، ف‘ن تعليمات بيت العدل الأعظم تشير إلى أن سياسة التمييز العنصري من التمييز الإجتماعي ، ف‘نه لا يمكن أن تكون مقبولة لدى البهائيين في أي مكان وبأي شكل من الأشكال ، ويمنع أن يكون معمولا به.
"على الرغم من أه ينبغي على البهائيين، بطبيعة الحال، دعم مبادئ الأمر المبارك، بما في ذلك الدهوة إلى وحدة الجنس البشري، وربما المشارك مع المجموعات المختلفة في الأنشطة التي تعزز هذه المبادئ، إلا أنه يجب الحرص على عدم التورط في القضايا السياسية كما ورد في الرسالة الموجهة إليكم بتاريخ 16 أبريل 1985، والمشاركة في المظاهرات المناهضة للتمييز العنصري والاحتجاجات يمكن أن تفسر على أنها تدخل في السياسة، وبالتالي ينبغي تجنبها.
"... إن العالم يغلي من الاضطرابات الناجمة عن تضارب المصالح بين والحكومات والأجناس والشعوب والأفراد، ولدى كل من هذه الأطراف المتنازعة بعض جوانب الخير وبعض جوانب الشر، وحيثما نحن ندعم بلا تردد مبادئ الدين البهائي، فعلينا عدم التورط في هذه الصراعات مع أنفسنا من خلال الميل لأحد الأطراف أو غيرها، بالرغم من أن تعاطف قلوبنا مع أهدافها.
"الموقف الايجابي لمسألة التمييز العنصري هو التمثل قلبا وقالبا مع مبدأ وحدة الجنس البشري، ما من بين أعضاء المحفل الروحاني المركزي أولا ومن ثم مه جميع الجالية البهائية..."
(من رسالة كتبت نيابة عن بيت العدل الأعظم إلى المحفل الروحاني المركزي ، 18 أغسطس 1985)
(مقتطفات ، Lights of Guidance ، ص 530)
======================
بيت العدل الأعظم
دائرة السكرتياريا
27 مارس 2003

الحبيب الغالي،
وصلت رسالتك عبر البريد الإلكتروني في 4 مارس 2003 في المركز البهائي العالمي، ويمكننا الرد على النحو التالي: تصرح بأن هناك مظاهرات واسعة النطاق في مجتمعك المحلي وفي جميع أنحاء العالم وكنت قد استفشرت عن مدى ملاءمة مشاركة البهائيين في التظاهرات التي تدعو للسلام. من المهم أن نأخذ في الاعتبار أنه في حين أن تتم هذه الأنشطة عموما باسم السلام ، إلا أن هنالك أحزابا سياسية رفيعة المستوى تدفعهم لمثل هذه الأنشطة وهي مثيرة للجدل في وقت اضطراب وارتباك العالم أجمع. وهذا لن يكون فقط مخالفا لمبدأ الدين البهائي في عدم تورط البهائيين في السياسة سراء كأفراد أو كمؤسسات بهائية في المشاركة بمثل هذه الأنشطة، بل أنها يمكن أيضا أن تضر بمصالح الأمر دوليا. النقطة التي علينا وضعها بالإعتبار هنا هو أنه لا يقصد بالمظاهرات الحالية تعزيز السلام من حيث المبدأ إلا أنها تركز على النزاع بين حكومات محددة. ويمكنك الفهم بلا شك بأن الدين البهائي يمنع المشاركة في المظاهرات العامة التي تنطوي على مسائل مثيرة للجدل لأنها عكس حقيقته التي تدعو لوحدة الجنس البشري في جميع جوانب الشؤون الإنسانية ، ونقدر رغبتك في الاستمرار في التركيز على الأعمال الأساسية لمباديء الأمر ولهو موضع تقدير عميق لنا.
مع أبهى تحيات دائرة السكرتاريا ،
C.C. المحفل الروحاني المركزي للبهائيين في الولايات المتحدة
(بيت العدل الأعظم ، 27 مارس 2003 ، المشاركة في المظاهرات المناهضة للحرب)
=======================

نحو الاستجابة الجديرة لشجاعة الضحايا
383.7 في مجتمع يعتقد فيه الناس بالبروتستانتية والبرهانية والاميركيين ، وتتم فيه عروضات أنشطة مختلفة كرموز المظاهرات في الشوارع والتي يمكن ارتدادها لشعارات وأشرطة ونداءات معينة تثير اهتمام الرأي العام وربما تكون حتى فعالة في سياق مناسب لها ضمن الظروف الملائمة. إلا أن يصعب السيطرة على مثل مثل هذه الأنشطة والحفاظ عليها على مدى فترة طويلة. وخاصة في بلدك فإن هذه المظاهرات العامة لعدد لا يحصى من مجموعات الناس التي تتنافس على الدوام في مصالحها واهتماماتها. ويشعر بيت العدل الأعظم يشعر أن هذه الأنشطة زائلة ولا تعمل على تخفيف القلق الفوري لبعض الأحباء، ولن يكون لها أي تأثير يذكر على مجرى الأحداث في إيران. إن مواردنا البشرية محدودة للغاية ويجب أن يكرسوا الوسائل الأكثر فعالية للاستجابة لهذا الوضع. التصرف الأكثر قيمة وذات الأثر الأكبر هو هو أن نعكس عمق الروحانية الكامنة وراء هذه الاضطهادات والتي تتعلق بالكرامة والاشراق والتفاؤل لإيمان وشجاعة هؤلاء الضحايا الذين كما نشرت منظمة الصحة العالمية حول معرض شهاداتهم بأنها واضحة تماما وتبين أسباب معاناتهم وحتى موتخك. وعلاوة على ذلك، وفي نظرة بعيدة الأمد، فإن ذلك لا يخدم المصالح الفضلى للأمر المبارك والاعلان العلني لأعضاء الجالية البهائية عند اقناع أنفسهم على وعي المجتمع المحيط من حولهم ضمن تحديده لمجرد رموز وشعارات و شرائط.
(رسائل من بيت العدل الأعظم، 1963 حتى 1986 ، ص609)
=======================
يطالب اليوم عدد كبير من شعوب العالم بالسلام. ويدفعهم الخوف بشدة من الدمار وإبادة الشعوب تجاه فكرة السلام وإلغاء الحرب. هناك نشاطات كثيرة في ميادين مختلفة تهدف لتحقيق هذا الحلم إلى حقيقة واقعة، بدءا من إلقاء المحاضرات على المجتمعات، ومناقشة تلك القضايا، وترتيب المظاهرات السلمية ، وحملات الدعاية، ومسيرات الاحتجاج والعنف حتى على نطاق واسع. إلا أن السلام لا يمكن تحقيقه بمثل هذه الأنشطة.
(أديب طاهر زاده ، The Revelation of Baha'u'llah الفصل 4 ، ص 196)

الباحث عن الحقيقة


عضو فعال
عضو فعال
بهرت بجمال وروعة الموضوع الذي شاهده حتى الان اكثر من 600 شخص حول العالم

الوردة البيضاء


عضو فضي
عضو فضي
الباحث عن الحقيقة....
ألف شكر لحضرتك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى