منتديات عظمة هذا اليوم
عزيزي الزائر الكريم يسعدنا انضمامك للصفوة في منتديات عظمة هذا اليوم
ارجو الضغط على زر تسجيل ومليء البيانات
في حالة مواجهتك لاي مشكلة ارجو الاتصال فورا بالادارة على الايميل التالي
the_great_day@live.se

يا إلهي أغث هؤلاء البؤساء، ويا موجدي ارحم هؤلاء الأطفال، ويا إلهي الرّؤوف اقطع هذا السّيل الشّديد، ويا خالق العالم أخمد هذه النّار المشتعلة، ويا مغيثنا أغث صراخ هؤلاء الأيتام، ويا أيّها الحاكم الحقيقيّ سلّ الأمّهات جريحات الأكباد،ع ع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 35 بتاريخ 2010-11-08, 18:40

[/spoiler]

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

شادي البهائي: مرشحو الرئاسة غازلوا كل الطوائف الدينية ماعدا إحنا

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

Admain

avatar
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة
شادي البهائي: مرشحو الرئاسة غازلوا كل الطوائف الدينية ماعدا إحنا
الدين لديه علاقة خاصة بينه وبين ربه فقط لا يحق لأحد التدخل فيها
بقلم : حازم دياب

يُعرف نفسه دائما بأنه "مواطن مصري"، دون أي صفة ملحقة، حتى هذه اللحظة، يبدو فردا عاديا في المجتمع، لكن ديانته، جعلته مما اصطلح المجتمع المصري على تسميتهم بـ"أقلية"، حيث يعتنق شادي الديانة البهائية.

يبلغ شادي سمير من العمر 37 عاماً، متزوج، ولديه عمله خاص، في مجال الإنترنت، ولد على الديانة البهائية، إذ أن أسرته منذ أربع أجيال وهي مؤمنة بالبهائية، لكن شادي لم يكمل حياته كبهائي، لأن الأسرة كذلك، لكنه آمن بالديانة البهائية والمعتقدات التي تحويها، ورأى أنها تتسق مع أفكاره الخاصة، فقرر أن يكمل مسيرة الأجيال التي سبقته.

"حقنا غير مهضوم في مصر، فالمصريون كلهم محرومون"، هكذا يعلق الشاب البهائي على الرؤية التي تقول بأن البهائيين حقهم ضائع في مصر، ويرى أنهم جزء من النسيج المصري، ويسري عليهم ما يسري على المجتمع بشكل عام، والذي يسيطر عليه الآن حالة عامة من الحرمان والظلم.

خانة الديانة في بطاقة شادي فارغة، موجود "شرطة" أمامها، وهذا الأمر لا يسبب لسمير أي ضيق من أي نوع، فالإيمان لديه داخلي، وعبارة عن اقتناع، وليست مجرد كلمة في ورقة تعترف بها الدولة. فالدين لديه علاقة خاصة بينه وبين ربه فقط، لا يحق لأحد التدخل فيها.

لم يتناول أحد من المرشحين الرئاسيين مسألة البهائيين من قريب أو بعيد، وشادي يجد هذا الأمر طبيعيا، فالمرشحون غازلوا الكنيسة الإنجيلية، وغازلوا السلفيين والإخوان والعلمانيين، وكلها فصائل سياسية، وتيارات دينية، لكن لا يمكن لمرشح أن يغازل المسلمين على عمومهم، أو الأقباط جميعهم، فالديانة لا يتم مغازلتها، لذا فعدم حديث أي من المرشحين لا يقلق شادي، ويرى أن حقهم مثل كل المصريين سينالوه من الرئيس الجديد، وانتخابه سيكون بما يتوافق بشكل شخصي مع كل فرد بهائي.

"إحنا كبهائيين نؤمن بوحدة العالم الإنساني، واتحاد البشر كلهم". هذه هي الرسالة التي يريد شادي سمير إيصالها إلى المجتمع، إذ إن البهائيين في مصر، والذين يقدر عددهم من ألفين إلى عشرة الآف فرد، يرون أن مبدأهم الديني في الإيمان بوحدة البشر يجب أن يتم تطبيقه على المصريين، فالاختلاف يخدم البلد، ويحقق الثراء في الرؤى.

اعتبار البعض أن البهائيين أقلية في مصر هي وجهة نظر يرفضها سمير، ويرى أن القلة لا يمكن أن تكون بالعدد، بل بالتأثير والإيجابية، والبهائية في مصر ليست مهمشة، فمن يذكر الديانات الآن في مصر يقول: مسلم ومسيحي وبهائي، على حد تعبير شادي. ويقول إن رسالة البهائيين عقب الثورة، التي كانت تحت عنوان: "مبادئ البهائيين"، كانت بمثابة علامة مهمة في تحديد كيفية التعامل مع الوضع الحالي.

http://www.elwatannews.com/news/details/5408

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى