منتديات عظمة هذا اليوم
عزيزي الزائر الكريم يسعدنا انضمامك للصفوة في منتديات عظمة هذا اليوم
ارجو الضغط على زر تسجيل ومليء البيانات
في حالة مواجهتك لاي مشكلة ارجو الاتصال فورا بالادارة على الايميل التالي
the_great_day@live.se

يا إلهي أغث هؤلاء البؤساء، ويا موجدي ارحم هؤلاء الأطفال، ويا إلهي الرّؤوف اقطع هذا السّيل الشّديد، ويا خالق العالم أخمد هذه النّار المشتعلة، ويا مغيثنا أغث صراخ هؤلاء الأيتام، ويا أيّها الحاكم الحقيقيّ سلّ الأمّهات جريحات الأكباد،ع ع



style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="7566737684"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="4473670482"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="2996937285"
data-ad-format="auto">


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 35 بتاريخ 2010-11-08, 18:40

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

العهد والميثاق - الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

Admain


رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة
الميثاق الفريد لحضرة بهاء الله

17. إنّ أهمّ مميّزات ظهور حضرة بهاء الله على الإطلاق وتفرّده بمبدأ لم يأت به أي من الرّسل السّابقين، هو تعيين مركز العهد والميثاق. وبهذا التّعيين حمى وصان أمر الله من الاختلافات والانقسامات وجعل من المستحيل لأحد أن يبتدع مذهباً جديداً.
(من كتاب "ترويج السّلام العالميّ" – مترجماً)

18. وبات من الواضح بعد صعود صاحب الظّهور أنّه لا غنى عن أداة إلهيّة التّقدير مزوّدة بسلطة صريحة، مرتبطة به ارتباطاً عضويّاً لكي توجّه تلك القوى الّتي أطلقها ذلك التّدبير المرسل من السّماء، وتجريها في قنواته السّليمة، وتؤمّن انسجامها وتناغمها، وتضمن حركتها المستمرّة. ولقد قدّم حضرة بهاء الله هذه الأداة حين أقام نظام الميثاق بصورة راسخة وطيدة قبل صعوده. ذلك بأنّه أشار إلى هذا الميثاق نفسه في الكتاب الأقدس كما أشار إليه وهو يودّع أفراد أسرته الّذين كان يستدعيهم إلى جوار فراشه خلال الأيّام الّتي سبقت صعوده مباشرة، وأبرمه في وثيقة خاصة أسماها "كتاب عهدي" وأودعها، أثناء مرضه الأخير، عند حضرة عبد البهاء، أرشد أبنائه.

تلك الوثيقة التّاريخيّة الفريدة الّتي وصفها حضرة بهاء الله بأنّها "اللّوح الأعظم" وأشار إليها في لوح ابن الذّئب ﺒ "الصّحيفة الحمراء" سطرها من أوّلها إلى آخرها بخطّ يده، ولم تفضّ إلاّ في اليوم التّاسع من صعوده بمحضر من تسعة شهود منتخبين من آل بيته وأصحابه، وقرئت في عصر ذلك اليوم التّاسع في مقامه الأقدس أمام جمع غفير من أبنائه وذوي قربى حضرة الباب والأحبّاء الزّائرين المقيمين. وهي وثيقة فذّة لا شبيه لها ولا مثيل في الكتب الدّورات السّابقة جميعاً بما فيها دورة حضرة الباب. ذلك أنّنا لا نجد في أيّ كتاب من كتب الدّيانات في العالم بأسره لا بل ولا في آثار صاحب الظّهور البابيّ نفسه، وثيقة واحدة تبرم ميثاقاً ذا سلطان مهيمن كذلك الميثاق الّذي أبرمه حضرة بهاء الله.
(كتاب القرن البديع لحضرة وليّ أمر الله – مترجماً)

19. ... مع ذلك فإنّ الفرق عظيم بين هذا الظّهور والظّهورات السّابقة، فقد أعلن حضرة بهاء الله بأنّ "هذا يوم لن يعقبه ليل". لقد أعطانا عهده الّذي يؤمّن مركزاً مستمرّاً للهداية
الإلهيّة في العالم. لم يخلُ الأمر الإلهيّ من نفوس طالبة للجاه لا همّ لها سوى زمام السّلطة وتحريف كلمة الله، ولكنّها تحطّمت في كلّ مرّة وتبدّدت آمالها على صخرة الميثاق.
(من رسالة لبيت العدل الأعظم إلى أحد أفراد الأحبّاء في 14/1/79)

رابعاً: العهد الخاص: "... الّذي ابرمه حضرة عبد البهاء من خلال النّظام الإداريّ"

الوريثان التّوأم

20.
يا أحبائي الأودّاء، بعد فقدان هذا المظلوم، يجب على أغصان السّدرة المباركة وأفنانها وأيادي أمر الله وأحبّاء الجمال الأبهى أن يتوجّهوا إلى فرع السّدرتين النّابت من الشّجرتين المقدّستين المباركتين. الّذي برز إلى الوجود من اقتران فرعيّ الدّوحتين يعني – شوقي أفندي – إذ هو آية الله والغصن الممتاز ووليّ أمر الله ومرجع جميع الأغصان والأفنان وأيادي أمر الله وأحّباء الله ومبيّن آيات الله ومن بعده بكر بعد بكر يعني من سلالته.
(من وصيّة حضرة عبد البهاء – العهد الأوفى – الطّبعة الثّانية ص 27)
21.أمّا بيت العدل الّذي جعله الله مصدر كلّ خير ومصوناً من كلّ خطأ، فيجب أن ينتخب انتخاباً عامّاً وأن يشكّل من النّفوس المؤمنة، ويجب أن يكون أعضاؤه مظاهر تقوى الله ومطالع العلم والنُّهَى ومن الثّابتين في دين الله والمحبّين لخير جميع نوع الإنسان.
(نفس المصدر السّابق – ص 30)

22. "... ومرجع الكلّ هو الكتاب الأقدس وكلّ مسألة غير منصوصة ترجع إلى بيت العدل العموميّ وكلّ ما يقرّره بيت العدل بالاتّفاق أو بأكثريّة الآراء هو حقّ وهو مراد الله".
(من وصيّة حضرة عبد البهاء – العهد الأوفى – الطّبعة الثّانية ص 34)


23. "... وقد عيّن حضرة بهاء الله وحضرة عبد البهاء، بلغة صريحة واضحة، هاتين المؤسّستين التّوأم، بيت العدل وولاية الأمر، خليفتين لهما، وأوكلا إليهما تطبيق المبادئ، تنفيذ الأحكام، حماية المؤسّسات، مطابقة الدّين مع متطلّبات مجتمع متطوّر بغاية الذّكاء والولاء محقّقاً هدف الميراث الّذي خلّفه مؤسّسو الأمر الإلهيّ للعالم".
حضرة وليّ أمر الله – مترجماً – من كتاب النّظام العالميّ لحضرة بهاء الله)

24. بموجب الميثاق الإلهيّ، كان حضرة شوقي أفندي خلال فترة ولايته، قطب السّلطة للأمر المبارك والّذي أمر الكلّ بالتّوجّه إليه... والنّظام هذا نفسه ينطبق على المركز الّذي يتبوّأه بيت العدل الأعظم في علاقته بالأحبّاء.
(من رسالة بالنّيابة غن بيت العدل الأعظم مؤرّخة في 9/11/81 موجّهة لأحد الأحبّاء)

السّلطة

25. "... والفرع المقدّس – أي وليّ أمر الله – وبيت العدل العموميّ الّذي يؤسّس ويشكّل بانتخاب العموم، كلاهما تحت حفظ وصيانة الجمال الأبهى وحراسة العصمة الفائضة من حضرة الأعلى روحي لهما الفداء، كلّ ما يقرّرانه من عند الله. من خالفه وخالفهم فقد خالف الله! ومن عصاهم فقد عصى الله! ومن عارضه فقد عارض الله! ومن نازعهم فقد نازع الله! ومن جادله فقد جادل الله! ومن جحده فقد جحد الله! ومن أنكره فقد أنكر الله! ومن انحاز وافترق واعتزل عنه، فقد اعتزل واجتنب وابتعد عن الله! عليه غضب الله! عليه قهر الله! وعليه نقمة الله!
(من وصيّة حضرة عبد البهاء – العهد الأوفى – الطّبعة الثّانية – ص 27)

26. لقد أصبح واضحاً بشكل قاطع أنّ ولي أمر الله هو مبيّن آيات الله وإنّ بيت العدل الأعظم له صلاحيّة تشريع ما لم يرد في الأحكام أو التّعاليم. إنّ تبين وليّ الأمر ضمن نطاق وظيفته يحمل نفس السّلطة والصّلاحيّة الّتي يتمتّع بها تشريع بيت العدل الأعظم الّذي له الحقّ المطلق في إصدار حكم أو تشريع ما لم يحدّده حضرة بهاء الله. وأيّ منهما لا يستطيع ولن يقوم بتجاوز دائرة اختصاصه المحدّدة الأكيدة، أو يمسّ السّلطة المقدّسة لأيّ منهما".
(حضرة شوقي أفندي – مترجماً – من كتاب النّظام العالميّ لحضرة بهاء الله)


27. "... أثناء تصريفهم لشؤون الأمر الإداريّة، وفي سنّ القوانين المكمّلة لأحكام الكتاب الأقدس، فإنّ أعضاء بيت العدل العموميّ، كما يتفضّل حضرة بهاء الله، ليسوا مسؤولين أمام أولئك الّذين يمثّلوهم، ولا يجوز أن تحكمهم مشاعر الرّأي العام أو اعتقادات جمهور الأحبّاء أو أولئك الّذين قاموا بانتخابهم. إنّ واجبهم هو اتّباع ضمائرهم في جوّ من الابتهال والدّعاء. عليهم التّعرّف على أحوال الجالية، وأن يزنوا الأمور في كلّ حالة بعيدين عن العاطفة. ويبقى الحقّ لهم في اتّخاذ القرار دون قيود. ويؤكّد حضرة بهاء الله (مترجماً) "إنّه يلهمهم ما يشاء". هم وحدهم، وليس الهيئة الّتي تنتخبهم بشكل مباشر أو غير مباشر، جعلوا مهبط الإلهام الغيبيّ الّذي هو مصدر الحياة والحصن لهذا الأمر المبين.

(حضرة شوقي أفندي - مترجماً – من كتاب النّظام العالميّ لحضرة بهاء الله)

صعود حضرة شوقي أفندي

28. تبيّن عند صعود وليّ أمر الله حضرة شوقي أفندي، أنّه حسب النّصوص المباركة كان من المتعذر عليه تعيين وليّ للأمر حسب نصوص وصيّة حضرة عبد البهاء".
(بيت العدل الأعظم – من رسالة في كتيّب "منبع الإرشاد")


29. بعد التّوجّه والدّعاء والبحث الدّقيق في النّصوص المباركة في تعيين خلف لحضرة شوقي أفندي كوليّ لأمر الله، وبعد المشاورات الطّويلة والاطلاع على آراء حضرات أيادي أمر الله المقيمين في أرض الأقدس لم يجد بيت العدل الأعظم ما يخوله التّعيين أو سنّ تشريع يمكّنه من تعيين وليّ ثانٍ للأمر ليخلف حضرة شوقي أفندي.
الرّجاء إبلاغ هذا القرار إلى جميع الأحبّاء في منطقتكم
(من رسالة لبيت العدل الأعظم مؤرّخة في 6/10/1963)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى