منتديات عظمة هذا اليوم
عزيزي الزائر الكريم يسعدنا انضمامك للصفوة في منتديات عظمة هذا اليوم
ارجو الضغط على زر تسجيل ومليء البيانات
في حالة مواجهتك لاي مشكلة ارجو الاتصال فورا بالادارة على الايميل التالي
the_great_day@live.se

يا إلهي أغث هؤلاء البؤساء، ويا موجدي ارحم هؤلاء الأطفال، ويا إلهي الرّؤوف اقطع هذا السّيل الشّديد، ويا خالق العالم أخمد هذه النّار المشتعلة، ويا مغيثنا أغث صراخ هؤلاء الأيتام، ويا أيّها الحاكم الحقيقيّ سلّ الأمّهات جريحات الأكباد،ع ع



style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="7566737684"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="4473670482"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="2996937285"
data-ad-format="auto">


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 35 بتاريخ 2010-11-08, 18:40

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

البهائيون وتهمة ممارسة التقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

amal youssef labib


عضو ذهبي
عضو ذهبي
من جملة الاتهامات المتداولة والتي تقوم بترديدها بعض وسائل الاعلام والشبكات الالكترونية التي لا تجد حينما لا يجدون ما يمكن إثباته ضد تصرفات البهائيين وسلوكهم المثالي في الحياة اليومية في المجتمعات الإسلامية ، ولمواجهة البيانات الصريحة التي تحث البهائيين في جميع إنحاء العالم على احترام الدين الإسلامي ورسوله، ولغرض تشويه صورة البهائيين وتبرير ما نشر من إشاعات ضدهم ، صار يشيع عنهم اتهامهم بأنهم في إعلانهم عن إيمانهم بأحقية ومصداقية الإسلام و إظهار محبتهم لباقي أفراد المجتمع ، وفي ولائهم للدولة ، انما هم في الحقيقة يتبعون مبدأ "التقية" التي أحلته بعض الفرق الشيعية والذي يسمح للأفراد بإظهار غير ما يبطنون لتفادي إلحاق الضرر بهم.

ان هذا ما هو إلا محاولة اخرى لتبرير الادعاءات ضد البهائيين. فمبدأ "التقية" هذا لا تقره البهائية ولا يعمل به أفرادها ، وأكبر دليل على ذلك هو إعلان البهائيين عن هويتهم وعقيدتهم فورا وعلى الدوام كلما سئلوا، و رفضهم ان ينكروا دينهم حتى في مواجهة موجات الاضطهاد المتكررة في بعض البلدان والإعدامات التي قامت وتقوم بها السلطات الإيرانية ضدهم منذ نشأة دينهم والى يومنا هذا حينما كان كل ما يطلب منهم مرة بعد مرة هو ان يتظاهروا ولو باللسان بنكرانهم لدينهم . فلو كان البهائيون ومن قبلهم البابيون يتبعون التقية لما ضحى أكثر من عشرين الف منهم بحياته في السنوات الست الأولى من إعلان حضرة الباب دعوته وتبعهم البهائيون في تضحياتهم التي تستمر الي وقتنا الحاضر.

والآن عندما يتقدم البهائيون بالمطالبة بالمساواة مع باقي افراد الشعب في بلدان الشرق الأوسط ، نرى الهجوم السريع في بعض الجرائد ووسائل الإعلام ونشر التهم القديمة التي لا أساس لها من الصحة على البهائيين في محاولة لإثارة الرأي العام ضدهم. فكل ما قام ويقوم به البهائيون في إيران ومصر وغيرها هو المطالبة السلمية بفرص العيش بأمان والحق بممارسة قناعاتهم الدينية والتمتع بحقوقهم المشروعة التي تعترف لهم بها القوانين الدولية والمبادئ الإنسانية ، عارضين هذه المطالب دون إثارة الفتن أو اللجوء إلى تشكيل او دعم قوى سياسية او أحزابا معادية لأية دولة أو نظام حكم.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى