منتديات عظمة هذا اليوم
عزيزي الزائر الكريم يسعدنا انضمامك للصفوة في منتديات عظمة هذا اليوم
ارجو الضغط على زر تسجيل ومليء البيانات
في حالة مواجهتك لاي مشكلة ارجو الاتصال فورا بالادارة على الايميل التالي
the_great_day@live.se

يا إلهي أغث هؤلاء البؤساء، ويا موجدي ارحم هؤلاء الأطفال، ويا إلهي الرّؤوف اقطع هذا السّيل الشّديد، ويا خالق العالم أخمد هذه النّار المشتعلة، ويا مغيثنا أغث صراخ هؤلاء الأيتام، ويا أيّها الحاكم الحقيقيّ سلّ الأمّهات جريحات الأكباد،ع ع



style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="7566737684"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="4473670482"
data-ad-format="auto">




style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-1318663160586817"
data-ad-slot="2996937285"
data-ad-format="auto">


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 35 بتاريخ 2010-11-08, 18:40

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

في ذكرى صعود مولانا عبد البهاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

sonyaelhamamsy


المشرف العام
المشرف العام
لك في النفوس وفي العقول بقاء فالموت عندك والحياة سواءُ
والمرء مثلك شيمة وسجية ومزية ما رامهن فناء
ولو ان حيًا لا يموت بيومه ما مات آدمنا وحواء
والعمر بين اثنين من مهد الى لحد فذا ألف وهذا الياء
نقضي وقد يبكون من جزع وفي تلك القلوب تعلّة ورجاء
ولئن تكن عبد البهاء بعينهم فبعينهم أيضًا أبوك "بهاء"
ضمته عكاء ببهجتها وقد فتحت لقبرك صدرها " حيفاء"
عباس يا عبد البهاء بن البها مات الرجال وعاشت الاسماء
عباس يا عبد البهاء بن البها نفسي لمثلك في الزمان فداء
عباس يا عبد البهاء بن البها انت الحكيم ودونك العلماء
عباس يا عبد البهاء بن البها ماذا تقول بيومك الشعراء
أشرقت في غرب فلاح صباحه والشرق شرقك والصباح مساء
أتراهم ببعيد نورك أبصرو ك ونحن يبهرنا السنا الوضاء
عباس يا عبد البهاء بن البها كن ما يشاء الله لا ما شاءوا
قد مت في أرض مباركة بها عاش المسيح ومريم العذراء
ارض أتاها في سراه محمد أرض ثراها نعمة وثراء
أرض نقدسها لنا وطنًا وان جارت ففيها جنة وسماء
نحمي حماها لا تهان قبورها وفدى قبور الصالحين دماء
ونذود من هذا الضريح ومن به والعهد ود بيننا وولاء


هذا رثاء من السيد وديع أفندي البستاني في ذكرى صعود حضرة عبد البهاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى